مرض التدهور السريع في الموالح

يعرف مرض التدهور السريع في الموالح باسم تريستيزا،
ويقضي المرض على بساتين الموالح المطعومة على أصل النارنج
وغيره من الأصول القابلة للإصابة. وقد سجل هذا المرض في مصر عام ١٩٥١.

المسبب: فيروس التريستيزا Citrus Tristeza Virus (CTV)

ينتقل هذا الفيروس عن طريق حشرات المن وخاصة حشرة من الموالح ومن القطن.

الأعراض:

تختلف درجة الإصابة بالمرض وفقا لسلالة الفيروس المحدثة للمرض،
وتظهر الإصابات الشديدة في حالة البرتقال المطعوم على أصل النارنج
وكذلك على الجريب فروت واليوسفي والبرتقال أبو سرة عند تطعيمها على نارنج ،
وتظهر الأعراض عندما تبلغ الأشجار حوالي خمس سنوات من العمر وتكون الأعراض على صورتين،
الأولى في صورة تدهور تدريجي وهو العرض الشائع والثانية في صورة انهيار
مفاجئ للأشجار المصابة وهو ما يعرف بالتدهور السريع. ففي التدهور التدريجي
يلاحظ على الأشجار المسنة المصابة قلة نموها الخضري السنوي ويصحب ذلك تغير لون
الأوراق إلي لون أخضر زيتوني أو أصفر مخضر مع انحناء حواف الأوراق إلي اعلي.
وفي بداية الربيع ونهاية الخريف تكون العروق صفراء اللون. أما الأوراق الحديثة على
الأشجار المصابة فتكون صغيرة الحجم جلدية القوام ذات مظهر قاتم بعض الشيء.
وتتساقط الأوراق تدريجيا وتموت الفروع مبتدئة بأطرافها وتنشط البراعم الساكنة
فتظهر فروع ثانوية ضعيفة بأعداد كبيرة. ومثل تلك الأشجار المصابة تعيش سنوات
عديدة ولكنها تعطي إثمارا غير اقتصادي.

أما التدهور السريع فهو يعقب التدهور التدريجي
وقد يكون مفاجئا فيظهر على الأشجار ذبول فجائي للأوراق خلال أيام قليلة، وتظل الأوراق
والثمار الجافة معلقة بالأغصان لعدة أسابيع. وبالرغم من ظهور أعراض الموت على تلك
الأشجار المصابة إلا أنها عادة تعطي فروعًا جديدة من البراعم التي على الجذوع
أو الفروع الكبيرة، وهذه النموات الجديدة تكون ضعيفة ومثل تلك الأشجار تستعيد نشاطها
وتثمر لبعض الوقت إلا انه قد يظهر عليها أعراض الانهيار الفجائي مرة أخري. كما أن
الأشجار المصابة تزهر بغزارة في غير موسم الأزهار وتحمل عددًا كبيرًا جدًا من الثمار
التي يتم تلونها قبل اكتمال نضجها. ويعتبر موت الجذور من أعراض المرض المبكرة
حيث يعقب ذلك موت وتقشر قلف الجذور الجانبية الصغيرة، ويرجع ذلك إلي موت
أوعية اللحاء مما يعطل انتقال الكربوهيدرات من الأوراق إلي المجموع الجذري،
ولذا يختفي النشا من الجذور فتتحلل تلك الجذور. ويمكن اختبار الإصابة بهذا الفيروس
بتطعيم شتلات الليمون المكسيكي أو الليمون البلدي بطعم مأخوذ من الشجرة المراد
اختبارها فتظهر في حالة المرض نموات جديدة تكون عروق أوراقها شفافة
أو صفراء بشكل متقطع، كما يظهر على خشبها نقر تقابلها بروز على القلف من الداخل .

شكل يوضح المظاهر المرضية لمرض التدهور السريع في الموالح

طرق المكافحة:

١- الاهتمام بالحجر الزراعي حيث يمنع نقل نباتات وثمار الموالح
وكذلك الحشرات الناقلة لوجود المرض في بعض البلدان المجاورة.

٢- عدم استخدام النارنج وغيره من الأصول القابلة للإصابة ويمكن
استخدام أصول الليمون الحلو والليمون المخرفش ويوسفي كيلوباترة والبرتقال ثلاثي الأوراق.

٣- فحص الأشجار في المنطقة التي تظهر بها إصابة واختبارات تلوث تلك الأشجار وإعدام التي يثبت إصابته منها.

٤- مقاومة حشرات المن الناقلة للفيروس بالمبيدات المناسبة طبقا لتوصيات وزارة الزراعة.

المصدر: امراض النبات (2010-2011), تأليف أ.د جهاد محمد الهباء و م. محمود شاكر مصطفى

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *